")
متفرقه
سوال: بعض لوگ ارواح كے تناسخ كا عقيده كھتے هيں يعني يه كه تمام انسانوں كي روحيں انسان كے مرجانے پر، بعدانسانوں كےجسم ميں وارد هوتي هيں تاكه اپنی پهلي زندگي كا انعام يااس کی سزاپائيں، اور كهتے هيں كه ايك هزار ايك مرتبه تناسخ و تجديد جسم كے بعد، وه شخص جهان ابدي و معاد ميں آئے گا۔
جواب: تناسخ كي چند قسميں هيں ايك كلی تقسيم كے مطابق اسے دو بينادي قسموں ميں متصوّر كياجاسكتا هے جس كي طرف سوال او روقت كا لحاظ كرتے هوئےاجمالي طور پر اشاره كياجارهاهے: 1۔تناسخ ظاہری وملكي كه جو عالم ظاهر و مُلك سےمتعلق هے، اس طرح كي انساني نفس کامل و حقيقت كي مرحلہ ميں پهنچنے كے بعد موت كے ذريعه اور اپنے بدن سے جدا هونے كے بعد دوسرے بے جان بدن سے متعلق هوجاتاهے جوكه انساني بدن هے، اس كو اصطلاح ميں "نسخ" كهتے هيں يا دوسرے بے جان بدن سے متعلق هوجاتاهے جو حيواني بدن هے جس كو "مسخ" كهاجاتاهے، يا نباتات و گياه سےمتعلق و وابسته هوجاتاهے جس كو"فسخ" كهاجاتاهے،ياجمادسےمتعلق هوتاهے كه اس کو"رسخ" كهتے هيں۔ ظاہری وملكي تناسخ، مذكوره اقسام كے ساتھ اس اعتبار سے كه اس كا لازمه نفس كا قهقرائی اورپیچھے کی طرف واپس آنا هے كه جو موت كے وقت کمال و فعليت كے مرتبه پر پهنچ چکا تھا وہ دوبارہ نقص اور امكان كے مرتبه پر آئے كه جو قوت و امكان دوسرےجسم سے متناسب هو، اس سےتعلق رکھناچاہے،يه چيز يقيني و ضروري طورپرمحال هے۔ 2۔تناسخ ملكوتي كه جو عالم باطن اور ملكوت سے متعلق هے جس كو بعض اوقات تجسم اعمال سے تعبير كياجاتاهے اس طرح كه انساني نفس مرتبه فعليت وکمال ميں پهنچنے كے بعد،مرنے اور بدن سے مفارقت کركے ،دوسري آفرینش ميں ايك بدن پيدا كرتاهے كه جو عالم مثال و برزخ اور عالم آخرت سے متعلق هے وه اس كے عقيده، اخلاق اور كرداروعمل سے تناسب رکھے جس طرح کا عمل اس نے دنيا میں كسب كياهے،مثال كے طورپر جوانسان دنيا ميں متكبر روح كا حامل تھا اور اسي حالت ميں اس كي رحلت هوگئي، وه عالم برزخ يا آخرت ميں چيونٹي كا جسم پاجائے، يا لالچي و حريص انسان اس جسماني وجود ونشأت ميں سوّركاجسم ركھے، جيساكہ اس آيت شريفه"وَ إِذَا الْوُحُوشُ حُشِرَت، جب جانوروں کو محشور کیا جائے گا"۔ (التكوير۔5)كے سلسله ميں بعض روايتوں ميں بھي اس طرح کی وجه بتائي گئي هے۔ تناسخ ملكوتي پرعقلی كوئی محذور و مانع نهيں هے بلكه بے شمار نقلي شواهد اس صحيح هونے اور واقع هونے پرموجود هيں، ليكن جس تناسخ كے بارے ميں سوال ميں بيان كياگياهے وه تناسخ ملكي و ظاهري هے جو محال هے اورعقلي مانع بھي پایا جاتاهے۔