")
مركز توحيد للثقافة والتعليم

مركز توحيد للثقافة والتعليم

 

يعتبر مركز توحيد منذ بداية تأسيسه وإلى الآن من جملة المراكز الثقافية المهمة في مدينة طهران.

 

وقد أدى إقامة الدورات التعليمية والبرامج الثقافية المختلفة في هذا المركز إلى تحويله إلى قطب ثقافي في منطقة غرب طهران. ومازالت تقام فيه حالياً أيضاً دورات تعليمية في المجالات المختلفة الدينية والثفافية مثل التعرف على القرآن وحفظه وقراءته وتفسيره، والأخلاق الإسلامية، وشرح (مثنوي)، والفنون الإسلامية مثل التخطيط والخط وتعلم العلوم الكمبيوترية، واللغات الأجنبية، ومهارات الحياة العائلية؛ وذلك لمختلف الفئات العمرية والتعليمية، بمساعدة المؤسسات والمراكز العلمية والتعليمية المعتبرة في الدولة مثل جامعة طهران، وجامعة القرآن الكريم، وجامعة مفيد في قم، ومنظمة الإعلام الإسلامي، وجمعية الخطاطين. ويتجلى حالياً ومن خلال البرامج الثقافية والدينية لهذا المركز الدور المتفرد لمركز توحيد في تاريخ بلدنا المعاصر في تعريف الشباب على معارف دين الإسلام المبين.

وضمن هذا الإطار تتم إقامة المجالس في المناسبات الدينية المختلفة، ونشر الأحاديث والكلمات القصار في قالب رسائل نصية لشريحة واسعة من المخاطبين في البلد، والمساعدة في إعداد مضامين التقويمات الدينية والمذهبية، وعقد جلسات لحملات زوار العتبات المقدسة، وحج التمتع والحج المفرد، وبرنامج خاص للتعرف على المسجد، وذلك بحضور التلاميذ والمعلمين والمربين في مدارس المنطقة؛ وذلك في مركز توحيد تحت إشراف إدارة ومسؤولي المركز وبتوجيهات سماحة آية الله العظمى الموسوي الأردبيلي.